الجمعة , 25 سبتمبر 2020
الرئيسية » الرئيسية » استديو الفنون الحية يفتح أبوابه من 15 الى 23 من شتنبر الجاري

استديو الفنون الحية يفتح أبوابه من 15 الى 23 من شتنبر الجاري

ينظم استوديو الفنون الحية أيام الأبواب المفتوحة من 15 إلى 23 شتنبر 2017 للدخول المرتقب يوم الاثنين 25 شتنبر. 

 على امتداد ثمان سنوات من وجوده ومبادراته من أجل الفن والثقافة، مافتئ استوديو الفنون الحية فضاء لا محيد عنه للتعليم ونشر الفن والثقافة بالمغرب.

يقترح الاستوديو، الذي يعد مدرسة للفن استقطبت إلى حدود اليوم 1000 تلميذ، تخصصات شتى، تلقن من قبل فريق دولي من الأساتذة المؤهلين من ذوي الخبرة والكفاءة.

هؤلاء الأساتذة يعلمون وينشرون في كل مجالات الفن وجميع الممارسات الفنية: تخصصات في الآلات الموسيقية، الغناء، المسرح، الفنون البصرية (الرسم الأكاديمي، النحت، الطلاء، التصوير، السينما، الرسوم المصورة، إلخ.)، الفنون الجميلة، فنون السيرك، وكل أنواع الرقص ( الكلاسيكي،، الجازـ نيو ستيل هيب هوب، الزومبا، والرقص المعاصر، وغيره).

وينضاف إلى هذه الممارسات الفنية فريق من المعلمين المتخصصين في مرحلة الطفولة المبكرة ضمانا للصحوة الفنية.

وتشكل التجربة المتراكمة في المجال البيداغوجي الفني، سواء في إطار الطفولة المبكرة (بداية من 4 سنوات)، أو بالنسبة للأطفال والمراهقين والبالغين، مكسبا رئيسيا يجعل من الاستوديو أهم مركز ثقافي بالمغرب.

وباعتباره فضاء غنيا ومحترما للتقاليد ومنفتحا على جميع الاتجاهات وجماليات اليوم، فإن استوديو الفنون الحية مكون أيضا من الملتقيات الإبداعية والحسية.

فضاء يعرض الفن في كل أشكاله، من خلال رواق الفن المعاصر “رواق 38” والبيع بالمزاد العلني للتحف الفنية من العالم بأسره “مغاربة الفنون”، ومسرح من 600 مقعد الذي يستقبل مجموعات مغربية ودولية، إلى جانب أحداث مهمة طيلة السنة.

شاهد أيضاً

الدار البيضاء ..باعة الورود أمام مصير يكتنفه الغموض

“يا ورد من يشتريك” عنوان أغنية شهيرة وذائعة الصيت للفنان المصري الراحل محمد عبد الوهاب، …