الجمعة , 25 سبتمبر 2020
الرئيسية » فنون » ندوة صحفية لإطلاق مشروع التوطين المسرحي بدار الثقافة بني ملال

ندوة صحفية لإطلاق مشروع التوطين المسرحي بدار الثقافة بني ملال

ضمن المشاريع التي حازت ثقة وزارة الثقافة هذه السنة في مجال التوطين المسرحي، مشروع فرقة أرلكان والذي يديره الكاتب والمخرج المسرحي عمر الجدلي. المشروع اختار دار الثقافة ببني ملال كفضاء لإطلاق مشروعه الفني ذي التوجه التكويني والإشعاعي والتثقيفي، مما سيساهم في إعطاء دينامية قوية للفعل الثقافي والفني بالمدينة والجهة. فبدعم من وزارة الثقافة، وبتعاون مع ولاية جهة بني ملال خنيفرة، والمجلس البلدي لمدينة بني ملال ومجلس جهة بني ملال خنيفرة، ومجموعة GIBRADIS، وتحت إشراف المديرية الجهوية للثقافة بنفس الجهة، تطلق فرقة مسرح أرلكان مشروعها للتوطين المسرحي بالمركز الثقافي بني ملال.

ويتضمن المشروع الذي سيمتد لسنة كاملة قابلة للتجديد ثلاث مرات، إنتاج مسرحية “برلمان النساء” تأليف أرسطوفان وإخراج الدكتور ابراهيم الهنائي وتعرف مشاركة العديد من الوجوه الفنية المعروفة، وتقدم الفرقة مجموعة من العروض في جولتين تشمل الأولى مدينة بني ملال وباقي مدن الجهة، فيما ستنتقل الجولة الثانية الى باقي مدن المملكة. كما يتضمن برنامج التوطين 24 من الأنشطة التكوينية والتثقيفية والإشعاعية في مجال المسرح والفنون المرتبطة به، موزعة على مدى الموسم المسرحي 2016 وفق برنامج محكم، غني ومتنوع يؤطرها فنانون وأساتذة جامعيون وأساتذة التدريس الفني.

وقد رشحت فرقة مسرح أرلكان مجلس إدارة لتدبير وتنفيذ مشروعها يتكون من الكاتب والمخرج المسرحي عمر الجدلي منسقا عاما للمشروع، والفنان عبد الرحيم المنياري مديرا فنيا، والشاعر والإعلامي عبد الحق ميفراني مديرا للتواصل، والفنان عبد الهادي الفلالي منسقا تقنيا، والدكتور ابراهيم الهنائي منسقا فنيا.

هذا وستعقد الفرقة بتنسيق مع شركائها، ندوة صحفية لتقديم المشروع وشرح مضامينه وتفصيل جدولته الزمنية، وتقديم فقراته وبرنامجه العام، وذلك يوم 18 أبريل 2016 بمقر المديرية الجهوية للثقافة بمدينة بني ملال ابتداء من الساعة السادسة مساء.

شاهد أيضاً

متحف محمد السادس .. افتتاح معرض يقتفي لأول مرة مسارات تشكيليين مغاربة عبر كرونولوجيا موضوعاتية

افتتح أمس الاثنين بمتحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر بالرباط، معرض ” الفنانين التشكيليين المغاربة …