الجمعة , 13 ديسمبر 2019
الرئيسية » الرئيسية » مسرحية “سحت الليل” لفرقة غرناطة تحوز الجائزة الكبرى للمهرجان الجهوي للمسرح الاحترافي بالدار البيضاء

مسرحية “سحت الليل” لفرقة غرناطة تحوز الجائزة الكبرى للمهرجان الجهوي للمسرح الاحترافي بالدار البيضاء

جرى مساء أمس الأحد بالدار البيضاء، إسدال الستار عن الدورة الثانية للمهرجان الجهوي للمسرح الاحترافي، بتتويج الأعمال الفائزة بمختلف الجوائز، حيث ظفرت مسرحية ” سحت الليل ” لفرقة غرناطة ، بالجائزة الكبرى للمهرجان . وتحكي مسرحية ” سحت الليل ” ، التي ألفها وأخرجها عمر جدلي ، قصة سيدة تدعى فاطمة عاشت 16 عاما من العزلة في منزل موصد داخل وسط قبلي، وذلك في انتظار عودة زوجها الذي زج به في حرب لا ناقة له بها ولا جمل . وفي يوم من الأيام عاد شخص يدعي أنه زوجها، وهو متغير الملامح ، فتعرف مع ذلك أنه ليس زوجها الحقيقي ، لكنها قبلت بهذا الزوج المغشوش ، لأنها ترغب في الخروج من سجن القبيلة. وبمجرد عودة الزوج الحقيقي تبدأ حرب بين الزوجين من أجل الحب والكرامة والشرف .

أما جائزة الإخراج فكانت من نصيب بوسرحان الزيتوني لإخراجه المتميز لمسرحية ” بويا عمر ” لفرقة فضاء اللواء ، فيما عادت جائزة النص المسرحي ليوسف الريحاني مؤلف مسرحية ” فلاش باك ” لفرقة أبعاد ، في حين فاز بجائزة السينوغرافيا يوسف العرقوبي صاحب سينوغرافيا مسرحية “بويا عمر “.

وفازت بجائزة التشخيص (إناث ) الممثلة هند بن جبارة عن دورها المتميز في مسرحية ” سحت الليل “، فيما ظفر بجائزة التشخيص ( ذكور)، مناصفة ، كل من عبد الله التاجر، ويونس شارة ، عن دوريهما ، في مسرحيتي ” أفرزيز ” لفرقة مسرح تافوكت ، و” بويا عمر ” لفضاء اللواء ، على التوالي .

واعتبر رئيس لجنة التحكيم ، الكاتب المسرحي المسكيني الصغير، في كلمة بالمناسبة، أن العروض المسرحية المشاركة في المسابقة الرسمية ” مشرفة “، ولذلك دخلت في تنافس كبير، لكن الأهم هو بعث زخم في التجربة المسرحية المغربية .

وبعد أن أشار إلى أن هذا المهرجان يعد ربحا للدار البيضاء وساكنتها ، شدد على روح التضامن والتعاون بين الفنانين المسرحيين ” من أجل خلق فن ينتمي إلينا”.

ومن جهته أبرز مدير المهرجان، الفنان عبد الإله عاجل ، أن هذه الدورة شهدت إقبالا منقطع النظير لعشاق الفن الرابع ، من أجل مشاهدة العروض المسرحية المبرمجة ، ضمن المسابقة الرسمية وخارجها، والتي عرضت بالدار البيضاء ، وعدد من المدن الأخرى بجهة الدار البيضاء سطات.

وحسب عاجل ، فإن الهاجس الأكبر هو لم شمل الفرق المسرحية على مستوى الجهة في إطار من التعاون والتضامن ، لافتا إلى أن المنظمين يتطلعون إلى توسيع مجال مشاركة الفرق المسرحية خلال الدورات المقبلة .

وتميز حفل افتتاح المهرجان، المنظم من طرف مجلس جهة الدار البيضاء ـ سطات، بشراكة مع مسرح الكاف ، بتكريم الفنان المقتدر، محمد التسولي، باعتباره أحد رواد المسرح المغربي ، وأيضا بصفته مؤلفا ومخرجا وممثلا، وذاكرة حية.

وبالمناسبة نظم معرض الكتب المسرحية ببهو مسرح محمد السادس ، طيلة أيام المهرجان، فضلا عن توقيع كتب مسرحية.

وفضلا عن عروض المسابقة الرسمية ( 6 مسرحيات ) ، فقد عرض (11) عملا مسرحيا خارج المسابقة على مستوى مقاطعات الدار البيضاء ومدن الجهة، وذلك في 10 فضاءات مسرحية ، علاوة على تنظيم ندوات تواصلية بين المبدعين وعموم الجمهور والمهتمين ، وتوقيع مؤلفات مسرحية .

شاهد أيضاً

متحف موسيقى خاص يرى النور بمراكش

تعززت البنية التحتية الثقافية للمدينة الحمراء، أول أمس الأحد، بافتتاح متحف موسيقي خاص، بحضور نخبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *