الجمعة , 19 يوليو 2019
الرئيسية » TV و سينما » دور سينمائي جديد لنفيسة بنشهيدة

دور سينمائي جديد لنفيسة بنشهيدة

حلت مؤخرا بفاس ، قادمة من باريس ، الممثلة المغربية القديرة نفيسة بنشهيدة للمشاركة بدور بطولي جديد ، إلى جانب الممثل القدير عز العرب الكغاط ، في الفيلم السينمائي الروائي الطويل ” البحث عن السلطة المفقودة ” ، من إخراج محمد عهد بنسودة وإنتاج الشاب محمد الكغاط عبر شركته ” نيو جينيريشن بيكتشرز ” (NGP) .

تقوم بنشهيدة في هذا الفيلم السينمائي المغربي الجديد ، الذي يصور بفاس من 2 إلى 22 نونبر 2015 ، بدور الفنانة إلهام المهووسة بالغناء الشرقي (أغاني فيروز …) والغربي (أغاني جاك بريل وجورج موستكي …) وبالموسيقى ، وخصوصا العزف على البيانو . بعد زواج أول فاشل يعجب بها وبجمالها جارها الجنرال ، الذي يعيش عازبا في فيلا مقابلة للفيلا التي تسكن فيها مع أمها وأختيها بعد وفاة والدها ، ويطلبها للزواج .

تتنقل إلهام بعد زواجها بالجنرال (من تشخيص عز العرب الكغاط) إلى الفيلا التي يقطن بها ، وتعيش معه لحظات جميلة . إلا أن عمر هذه اللحظات لن يكون طويلا فسرعان ما خيمت غيوم الشك والغيرة بينهما وتحولت حياة إلهام من جراء ذلك إلى جحيم .

الجنرال مهووس بحب السلطة ومهامه العسكرية وسفرياته كثيرة وطويلة أحيانا ، الشيء الذي أصاب إلهام بالكآبة بعد شعورها بالملل ، ودفعها إلى معاقرة الخمر والتدخين بشراهة ، خصوصا بعد شك زوجها في حملها ومطالبته لها بالإجهاض ، ومنعها من ممارسة عشقها للفن خارج الفيلا .

تتدهور حالة إلهام الصحية والنفسية بعد اكتشاف إصابتها بالسرطان ، الشيء الذي يعجل برحيلها تاركة وراءها جنرالا متقاعدا بدون سلطة …

تجدر الإشارة إلى أن الممثلة نفيسة بنشهيدة فرضت نفسها في ساحتنا السينمائية بفضل موهبتها واختياراتها الفنية الموفقة ، فمن منا لم يعجب بتشخيصها المتزن وحضورها القوي أمام الكاميرا عبر أدوار مختلفة ومتنوعة في أفلام روائية طويلة من قبيل ” عايدة ” (2014) لإدريس المريني و” باب الفلة ” (2013) للتونسي مصلح كريم و ” أكادير – بومباي ” (2010) لمريم باكير (نالت عن مشاركتها في هذا الفيلم جائزة أحسن ثاني دور نسائي بالمهرجان الوطني الثاني عشر للفيلم بطنجة) و ” ندوب ” (2010) للمهدي السالمي و ” نساء في المرايا ” (2010) لسعد الشرايبي … ؟

إن اختيارها للمشاركة في فيلم ” البحث عن السلطة المفقودة ” ، إلى جانب الممثل الكبير عز العرب الكغاط ، هو اختيار موفق من شأنه أن يساهم في نجاح هذه التجربة السينمائية الجديدة التي انخرط فيها بحماس ونشاط ملحوظين طاقم من المحترفين والمتمرسين يتشكل من المنتج الشاب محمد الكغاط وأبوه الممثل عز العرب الكغاط والمخرج محمد عهد بنسودة والسيناريست عزيز الحاكم ومهندس الصوت كريم الروندا ومدير التصوير عادل أيوب وثلة من التقنيين والممثلين المحليين وغير المحليين .

ومعلوم عن الممثلة نفيسة بنشهيدة أنها مارست المسرح منذ سن مبكرة وحفظت عن ظهر قلب نصوصا لشكسبير وموليير وتدربت على أداء أدوار مسرحية وهي تلميذة بالتعليم الثانوي ، ورغم انصرافها لدراسة الحقوق ثم الفندقة والسياحة إرضاء لرغبات والدها فقد ظلت متمسكة بعشقها للمسرح ، يراودها حلم أن تصبح في يوم من الأيام ممثلة ، وبعد حصولها على دبلوم في التسيير الفندقي والسياحي وزواجها وإنجابها دفعها عشقها لفن التشخيص إلى الإلتحاق بكونسيرفاتوار الدار البيضاء حيث درست تقنيات التعبير الجسدي وكيفية التحرك على خشبة المسرح إلى حين حصولها على دبلوم في الفن الدرامي .

نفيسة بنشهيدة ، كمهووسة بفن التشخيص ، لا تجد راحتها ومتعتها الذاتية إلا وهي على خشبة المسرح أو أمام كاميرا السينما والتلفزيون . تحب عملها كثيرا وتختار أدوارها بعناية وذكاء وحرية حتى لا تسقط في النمطية .

كان أول وقوف لها أمام الكاميرا سنة 2004 في الفيلم السينمائي ” سيريانا ” من إخراج الأمريكي ستيفن كاكان ، وهذا الفيلم الأجنبي الذي صور بالمغرب  مكنها من الإحتكاك بممثلين كبار من عيار جورج كلوني ومات دايمون .. كما مكنها أيضا من الإستئناس بفضاء الأستوديوهات وأجواء التصوير السينمائي عموما . أما الدور الذي شخصته في الفيلم المذكور فقد شكل تحديا لها ، إذ ساعدها على اختبار مدى قدرتها على الذهاب بعيدا في مجال التشخيص السينمائي والتلفزيوني مستقبلا .

بعد هذه التجربة الأولى في السينما الدولية شاركت بنشهيدة في فيلم قصير من توقيع رشيد الشيخ (الشمبرا) وبطولة يونس ميكري سنة 2005 ، وفي الفيلم الروائي الطويل ” بحيرتان من الدموع ” (2008) من إخراج محمد حسيني ، كما شاركت في المسلسل التاريخي ” ملوك الطوائف ” من إخراج السوري حاتم علي ، قبل أن تتسع شعبيتها من خلال مشاركتها المتميزة في بطولة الفيلم ثم السلسلة التلفزيونية البوليسية ” القضية ”  من إخراج نور الدين لخماري في دور مفتشة الشرطة العلمية زينب الحجامي ، وهو الدور الذي مكنها من تقاسم البطولة مع ممثلين مغاربة معروفين وساعدها كثيرا في اختصار المسافة نحو التألق والشهرة .

نفيسة بنشهيدة معجبة جدا بالممثلة الأمريكية الكبيرة ميريل ستريب وبقدرتها الفائقة على منح الحياة للشخوص المختلفة التي تتقمصها في أعمالها ، وفي هذا السياق تؤمن بأن الممثلة عليها أن تكون حربائية في قدرتها على تغيير جلدها للعب كل الأدوار التي تقتنع بها .

 

أحمد سيجلماسي

شاهد أيضاً

موس ماهر وحنان السبتي وسعيدة شرف في مهرجان البحر بأسفي

  تحتفي مدينة أسفي في الفترة الممتدة ما بين 17 و21 يوليوز 2019 بهويتها البحرية …