الأحد , 26 سبتمبر 2021
الرئيسية » دراسات نقدية » سيجلماسي ذاكرة السينما المغربية في ضيافة جامعة فاس

سيجلماسي ذاكرة السينما المغربية في ضيافة جامعة فاس

ينظم المركز المغربي للدراسات الثقافية (The Moroccan Cultural Studies Centre) بكلية الآداب والعلوم الإنسانية، ظهر المهراز فاس، لقاء مفتوح مع الناقد والصحافي السينمائي أحمد سيجلماسي، وذلك يوم الثلاثاء 28 أبريل على الساعة الرابعة عشية بالقاعة المتعددة الوسائط بالبناية الجديدة التابعة للكلية،

وسيتمحور هذا اللقاء الثقافي / الفني حول أهم محطات تجربة الأستاذ سيجلماسي في عشق السينما والإهتمام بتاريخها عبر ارتباطه بحركة الأندية السينمائية وبالإعلام السينمائي الورقي والمسموع والإلكتروني وأشياء أخرى …

وفيما يلي ورقة تعريفية بالأستاذ أحمد تضمنها كتيب طبع بمناسبة تكريمه يوم 10 أبريل 2015 بفاس من طرف مهرجان ربيع السينما للفيلم القصير في دورته الأولى تحت عنوان ” أحمد سيجلماسي : ذاكرة السينما المغربية بامتياز ” :

” عرف الناقد والصحافي السينمائي أحمد سيجلماسي ، أستاذ الفلسفة بالتعليم الثانوي من 1982 إلى 2010 ، باهتمامه بالتوثيق لذاكرة السينما بالمغرب منذ ثلاثين سنة ، هذا الاهتمام الذي نشأ عنده منذ مرحلتي الطفولة والمراهقة حيث كان مولعا بتجميع صور الممثلين وملصقات الأفلام التي كان يشاهدها في مختلف القاعات السينمائية الشعبية بمسقط رأسه فاس وبالدار البيضاء أثناء زيارته لأخته التي كانت تقطن بحي درب السلطان في الستينات من القرن الماضي ، وذلك قبل أن ينفتح على النوادي السينمائية بفاس (نادي الشاشة ، نادي الفن السابع ، نادي ايزنشتاين ، نادي 72 ، نادي الركاب للسينما والثقافة ) التي صقلت اهتمامه التوثيقي هذا بعروضها السينمائية ذات القيمة الفنية والفكرية وبنقاشاتها ومختلف أنشطتها وأغنت ثقافته السينمائية وجعلته يتعرف على كبار المبدعين السينمائيين في العالم .
الأستاذ أحمد سيجلماسي من مواليد فاس سنة 1950 ، له اهتمام خاص بتاريخ السينما بالمغرب ، نشر العديد من النصوص في مختلف المنابر الإعلامية الورقية (ثم الإلكترونية فيما بعد) منذ سنة 1985 ، كما شارك في ندوات عدة وفي مؤلفات جماعية حول تجارب مخرجين كبار كداوود أولاد السيد ومحمد عبد الرحمان التازي ومومن السميحي وأحمد المعنوني وجيلالي فرحاتي وسعد الشرايبي …

يحضر البعد التاريخي – التوثيقي بقوة في كتاباته النقدية والصحافية التي تدخل في إطار مشروع شمولي حول التأريخ للظاهرة السينمائية بالمغرب ، ومن نصوصه في هذا المجال نذكر على سبيل المثال : 100 سنة من السينما بالمغرب ، ملاحظات أولية حول السينما كمصدر من مصادر التاريخ المعاصر ، الفيلموغرافيا السينمائية المغربية ، تاريخ حركة الأندية السينمائية بالمغرب ، التأريخ للظاهرة السينمائية بالمغرب ، بيوفيلموغرافيات بعض الفاعلين السينمائيين المغاربة (محمد عصفور ، ابراهيم السايح ، محمد عبازي ، حميدو بنمسعود ، عبد القادر مطاع ، راوية ، محمد مرنيش ، خديجة جمال ، محمد الحبشي ، محمد الركاب ، نعيمة لمشرقي ، أحمد الطيب لعلج ،محمد مجد ، محمد بسطاوي ، محمد خيي ، محمد الشوبي ، إدريس الروخ ، … ) …
صدر له سنة 1999 كتاب ” المغرب السينمائي : معطيات وتساؤلات ” وأعد ونشط بإذاعة فاس الجهوية من 1997 الى 2004 برنامجين سينمائيين هما : ” ملفات سينمائية ” و ” المغرب السينمائي ” ، كما شارك في عضوية لجنة دعم الانتاج السينمائي الوطني من 1998 الى 2000 وفي المكتب المسير للجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب من 1994 الى 1996 ، وكان رئيسا للجنة الصحافة بالمهرجان الوطني للفيلم بطنجة سنة 1995 وعضوا (أو رئيسا) في لجن تحكيم مسابقات الأفلام بمهرجانات وملتقيات سينمائية مغربية عديدة . يشتغل حاليا كمسؤول إعلامي بالعديد من التظاهرات السينمائية المنظمة بمختلف المدن المغربية ، التي لا يبخل عليها بأفكاره وملاحظاته وخبرته ، ويحضر لإصدار سلسلة من الكتب ذات الطبيعة التوثيقية – التأريخية حول الفيلموغرافيا المغربية والإصدارات السينمائية وحركة الأندية السينمائية والممثلين والمخرجين … ” .

سعيد شملال

شاهد أيضاً

الدكتورة إيمان قنديلي.. تورِّطُ القارىء في شَرك التعاطي

نشرت دار أريون كتابا تحت عنوان “شرح المخدرات لأطفالي”. لاشك اننا ننفر من كل الكتب …