الأحد , 21 أكتوبر 2018
الرئيسية » رأي الفنية » الاغنية الوطنية ليست تملقا ولا مطية لقضاء المصالح والمآرب ونيل الاوسمة

الاغنية الوطنية ليست تملقا ولا مطية لقضاء المصالح والمآرب ونيل الاوسمة

ذكرى المسيرة الخضراء الاخيرة كانت مناسبة كبرى لتعود الاغنية الوطنية للظهور من جديد ولو بصورة وصيغة جديدة مغايرة عن الاغاني الوطنية القديمة التي ارتبطت أكثر بشخص الملك أكثر من ارتباطها بالوطن …..نجوم شباب وشابات دخلوا ودخلن محراب هذه الاغنية ولو “بلوك” مغاير وأحييوا ولو مرور الكرام تلك الرابطة التي طالما ربطت المغاربة ببلدهم وعلمهم وأحداثهم الكبرى التي بصمت تاريخهم….الاغنية الوطنية في كل الاحوال ليست قفطانا مغربيا باللون الاحمر والاخضر وليست العلم المغربي  محمولا على الاكتاف وليست صورا لمدن ومناطق مغربية مشهورة وليست كلمات مجرورة تمجد أكثر مما تبدع وليست ألحانا مكررة …..الاغنية الوطنية بالتأكيد هي ابداع قبل كل شئ لأن حب الوطن من المسلمات التي لانزايد عليها ..وهي توصيف حقيقي وصادق وليست تملقا من أجل قضاء المصالح والمآرب ونيل الأوسمة وليست في اخر المطاف (تعمارا للشوارج) كما يقول المغاربة ….

شاهد أيضاً

التوشيح الملكي

سيكون من غير اللائق أن نقلل من قيمة من اختارهم ملك البلاد لتوشيحهم في يوم …